البرلمان: عصابات تجريف البساتين تترواح بين 25- 30 شخصاً.. عندما يظهرون تختبئ الحكومة العراقية -عاجل

بغداد - IQ  

قالت لجنة الخدمات والاعمار البرلمانية، الثلاثاء (25 أيار 2021)، إن تجريف البساتين والمناطق الخضراء في العراق، تقوم بها "عصابة" مكوّنة من 25-30  شخصاً، وإنهم عندما يظهرون للقيام علناً "تختبئ منهم الحكومة".


وقال عضو اللجنة جاسم البخاتي، لموقع IQ NEWS، ان "هناك ظاهرة تهدد الحزام الاخضر في العاصمة العراقية بغداد وهي جرف البساتين"، مبيناً أن "هذا العمل يتم بشكل منظم من قبل بعض العصابات المتنفذة، وتقوم بتجريف البساتين والمناطق الخضراء وتقطيعها وبيعها على المواطنين البسطاء".


وأضاف أن "هذه العصابات التي تجرّف البساتين وتدمر المناطق الخضراء وتعدم النخلة العراقية هي مجموعة يترواح عددهم بين 25-30  شخصاً، وهم يقومون بهذه الأعمال أمام أنظار أجهزة الدولة العراقية".


وتابع، أن "تجريف البساتين جريمة يعاقب عليها القانون، والكارثة أن تلك العصابات عندما تظهر فإن الحكومة تختبئ منهم أو تراهم ولا تتصدى لهم أو تتخذ أي إجراء ضذّهم".


ويوم أمس حذرت وزارة الصحة من ظاهرة تجريف البساتين والأراضي الزراعية في العراق، بينما تشير إحصائيات رسمية إلى تراجع حاد في أعداد النخيل، الذي كان سمة بارزة في البلد.


أخر الأخبار

الأكثر قراءة