تحديد موعد إقامة مؤتمر "المثقفين العراقيين"

بغداد - IQ  

أعلن وزير الثقافة والسياحة، الاثنين، (18 كانون الثاني 2020)، عن بدء التحضيرات لإقامة مؤتمر "المثقفين العراقيين" الذي حدد موعده في حزيران المقبل، مشدداً على أن يكون له تأثيرٌ حقيقيٌّ وجدوىً فعليةٌ. 


وقال الوزير حسن ناظم، في بيان صدر عقب استقباله وفداً من الإتحاد العام للأُدباء والكتاب في العراق يضم عدداً من الشخصيات الأدبية البارزة، وورد الى موقع IQ NEWS، إنَّ مؤتمر المثقفين العراقيين المقترح عقده يجب أن يكون له تأثيرٌ حقيقيٌّ ، وجدوىً فعليةٌ.


وأشار إلى مناقشة موضوع مؤتمر الثقافة العراقية من خلال عدة محاور من بينها : هل يكون مؤتمراً محلياً أو دولياً، وما أهدافه، وجدواه الفعلية، وهل يقام واقعياً أو إلكترونياً، وحسب تطورات جائحة كورونا.


وطرح الكاتب ناجح المعموري رئيس اتحاد الأدباء والكتاب في العراق محاور مقترحةً لموضوعات المؤتمر منها :إعادة الثقافة إلى التداول اليومي، والفعل الثقافي يؤسس للدولة، والتعايش الثقافي بين الجماعات، وحضور السلطة البدائية للثقافة الشعبية أنموذجاً، وتكريس الخزان الثقافي للجماعات والتعايش، وتحفيز ثقافة الجماعات، ودور الثقافة في اعادة الذاكرة إلى التداول اليومي، وخراب الماضي ـ مرويات ومدونات تتحرك نحو المستقبل، وهل الكتابة حافظةٌ للغة، وأيهما أكثر حضوراً الشفوية أم التدوينية.


وأكد المعموري أيضاً ضرورة أن يتناول المؤتمر المثقف الوطني، وأدواره في التحولات، وتعزيز الهوية الوطنية، وتحرير المرأة بمواجهة العنف، وهيمنة ثقافة العشيرة وسيادة السلطة، واستبعاد الجماعات.

أما الناقد علي الفواز فأشار إلى ضرورة ابتعاد المؤتمر عن المناطق الغامضة والملغزة، ويأخذ بنظر الاعتبار الجمهور العام والوعي الشعبي، ومشروع الدولة.


وطرح الدكتور عارف الساعدي سؤالاً مركزياً : هل ينبغي ربط عجلة الثقافة بالدولة؟


وقال : إنَّ ما يحرك الشارع هو المناهج الدراسية والسوشل ميديا.


واقترح تناول علاقة السرد العراقي ببناء الدولة، وتطور نظرة المثقف إلى بناء الدولة، وأن يقتصر المؤتمر على عشرة محاور نقدية.


وقدم الشاعر عمر السراي أفكاراً منها :أن تكون هناك ورش عملٍ على أرض الواقع، مع بث متلفز، واستثمار الطاقات الشابة.


وبعد النقاش جرى الاتفاق على موعدٍ مبدئيٍّ للمؤتمر الذي سيكون باسم (مؤتمر المثقفين العراقيين) هو شهر حزيران من العام الحالي ويقام إلكترونياً إذا استمر الوباء ، وواقعياً إذا انتهت الجائحة على أن يسبقه مؤتمرٌ افتراضيٌّ أوليٌّ تمهيداً له، وتشكيل لجنتين :علمية وتنظيمية للإعداد للمؤتمر، واشراك بعض المؤسسات المعنية إذا تطلب الأمر، وتواصل الاجتماعات بين الوزارة والاتحاد وهما اللذان سيديران المؤتمر على أن يجري اختيارٌ نوعيٌّ للمشاركين، والضيوف.


أخر الأخبار

الأكثر قراءة

عاجل