بيان حكومي يحصي عمليات تهريب أُحبطت مؤخراً في المنافذ الحدودية للعراق

بغداد - IQ  

أحصت خلية الإعلام الحكومي، الخميس (9 أيلول 2021)، عمليات تهريب وهدر للمال العام أحبطت في المنافذ الحدودية للعراق خلال الأسبوع الأول من الشهر الجاري، وتضمنت عجلات مخالفة للوائح الاستيراد ومواد طبية تالفة.

وقالت الخلية في بيان، اطلع عليه موقع IQ NEWS، إن هيئة المنافذ الحدودية، قامت، خلال الاسبوع الأول من شهر أيلول الجاري، بتسهيل إجراءات دخول (11) عجلة إلى البلاد محملة بمادة (الطماطم) عبر منفذ الشلامجة الحدودي.

وأضافت، أن الهيئة، تمكنت من ضبط عدد من الحاويات المعدة للتهريب في منفذ ميناء أم قصر الأوسط، تحتوي على دراجات نارية مستخدمة ممنوعة من الاستيراد، كما أحبطت محاولة غش وتهريب لـ(3) عجلات دون الموديل في منفذ طريبيل الحدودي، فضلاً عن ثلاثة عجلات أخرى في منفذ ام قصر الأوسط تم وضعها مع حاوية لقطع غيار السيارات، وحاويات أخرى تحتوي على مواد كيمياوية (نترات الكالسيوم) مخالفة لشروط وضوابط الاستيراد.

وتابعت أن هيئة المنافذ ضبطت (21) حاوية مخالفة لشروط وضوابط الاستيراد في منفذ ميناء أم قصر الأوسط، حيث كانت تحتوي على (10) حاويات مواد كيمياوية خطرة جداً وحاويتين لسيارات دون الموديل وأُخرَيَيْن لدراجات مستعمله وحاوية بروتين غذائي و حاوية لمعمل خياطة متكامل وحاوية أخرى للملابس المستعملة وحاويتين من أعلاف الدواجن منتهية الصلاحية وحاويتين من عوازل ومواد تغليف منتهية الصلاحية، إلى جانب إحباطها لمحاولة تهريب (١٧٥) شاحنة حاولت المرور بأوراق مزورة محملة بمادة أنابيب الحديد في منفذ ميناء أم قصر الشمالي.

وأتلفت الهيئة، وفق البيان "مواد مخالفة لضوابط الاستيراد في منفذ القائم الحدودي كانت عبارة عن (أغلفة بخاخ فموي مطهر وعلب مخدر أسنان) بمختلف الأحجام تحمل ماركة تجارية، وإتلاف ست حاويات أخرى في منفذ ميناء أم قصر الجنوبي كانت تحتوي على حلويات وسكاكر ولعب أطفال متنوعة غير صالحة للاستهلاك والاستخدام البشري، فيما تم ضبط حاويتين لـ (عازل أسطح وأكياس متروكة منذ فترة طويلة) مخالفة لشروط وضوابط الاستيراد داخل الحرم الكمركي في المنفذ ذاته".

وأحبطت هيئة المنافذ الحدودية، "محاولة غش وتلاعب وهدر بالمال العام بقيمة (18) مليون دينار عراقي في منفذ مندلي الحدودي، إذ تم تغيير وصف المادة المحملة البالغ وزنها (12) طنا من مادة رول نايلون سادة للتغليف إلى النايلون الزراعي المشمولة بحماية المنتج المحلي بنسبة (100%)".

واعاد منفذ طريبيل الحدودي "عجلة للجانب الأردني محملة بمواد وبضائع مختلفة، فيما أعاد منفذ أم قصر الجنوبي إصدار ثلاث حاويات محملة بمادة (أسمدة زراعية)، لأنها لم تستوفِ الموافقات الأصولية للسماح بدخولها".

وبشأن أدوية كورونا والأوكسجين الطبي، "سهّلت هيئة المنافذ دخول المواد والمستلزمات الطبية، متمثلة بتسهيل إجراءات دخول (22) صهريجاً محملاً بغاز الأوكسجين الطبي السائل بحمولة إجمالية تبلغ (240) طناً قادماً من دولة الكويت لصالح وزارة الصحة عبر منفذ سفوان الحدودي، و (11) صهريجا أخر يحمل غاز الأوكسجين الطبي السائل بحمولة إجمالية تبلغ (220) و(7) أخرى تحمل غاز الأوكسجين الطبي السائل بحمولة إجمالية تبلغ (140) طنا".

كما سهّلت "إجراءات دخول لقاحات بشرية نوع (فايزر)عدد الطرود (106) بوزن (3508) كغم وعدد جرعات (415350) للوقاية من الوباء لصالح وزارة الصحة عبر منفذ مطار بغداد الدولي"، إضافة إلى "تسهيل مهمة دخول مساعدات طبية تبرعت بها وزارة الخارجية الصينية إلى وزارة الصحة العراقية والتي تتضمن ( 10000) كمامة من نوع N95 و(130) جهاز توليد أوكسجين وأجهزة للتنفس الاصطناعي مع(10) عربات لجهاز التنفس عبر مديرية منفذ مطار بغداد الدولي".

وفي جانب آخر، ألقي القبض على سائق شاحنة عراقي الجنسية وبحوزته مادة مخدرة نوع كرستال بوزن (455) غراما، ضمن "جهود المتابعة والتدقيق لجميع البضائع والمسافرين الوافدين إلى البلاد في منفذ الشيب الحدودي"، كما ضبطت ملاكات الهيئة، مواد طبية مخالفة لشروط وضوابط الخزن والاستيراد، بجهد وتنسيق عالِيَيْ المستوى في منفذ ميناء أم قصر الشمالي مع دائرة كمرك بوابة البصرة.


وأشارت خلية الإعلام الحكومي في بيانها، إلى ضبط براد محمل بمواد طبية (محاليل مختبرية)، مخالفة لشروط وضوابط الخزن والاستيراد، وفق معلومات ورادة من جهاز المخابرات الوطني، وضمن إجراءات الكشف والتدقيق لوحظ ارتفاع درجة حرارة البراد حيث بلغت (31,9) درجة سيليزية علما أن المواد المحملة تتحمل درجة حرارة (8) سيليزية كحد أقصى حسب الموسوم على الغلاف الخارجي للمواد ما يجعلها قابلة للتلف وتؤثر في صحة وسلامة المواطنين.

وأردفت أن "الجهات الرقابية في الهيئة، نظمت محاضر الضبط الأصولية والإحالة للقضاء للمواد المضبوطة؛ لاتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخالفين".

أخر الأخبار

الأكثر قراءة