الكاظمي: نطمح بأن تكون سامراء عاصمة ثقافية ويجب العمل على تطوير واقعها

بغداد - IQ  

قال رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الأربعاء (16 حزيران، 2021) إن حكومته تطمح بأن تكون مدينة سامراء عاصمة ثقافية، فيما شدد على العمل على تطوير واقعها.


وقال الكاظمي خلال زيارة الامامين العسكريين، إن "الأئمة ليسوا ملكا لطائفة او مذهب او دين، بل رموزا إنسانية نستلهم من خطاها ونقتدي بهداها ونضع قيمها نصب اعيننا في الحياة".


وأضاف، أن "هذه المزارات أماكن مقدسة تجمعنا كعراقيين جميعا تحت مظلة واحدة، عنوانها المحبة والإنسانية"، مشيرا إلى أن "مزارات سامراء هي رموز دينية وتراث للبشرية، مثلما هي تاريخ حضاري وقيم أخلاقية للإنسانية جمعاء".


وشدد رئيس الوزراء: "يجب أن نعمل على تطوير واقع المدينة وتنمية بناها التحتية وتعزيز الإمكانات السياحية فيها فسامراء تستحق بذل الكثير من الجهود".


وتابع: "نطمح بأن تكون سامراء عاصمة ثقافية برموزها الدينية وعمقها التاريخي،  وأن تكون مقصدا لعشاق أهل بيت النبوة ومحبي التاريخ والتراث الإسلامي من كل انحاء العالم".

أخر الأخبار

الأكثر قراءة