الصدر: أطراف تدّعي المقاومة تقصف السفارة الأميركية لتأخير انسحاب القوات الأجنبية

بغداد - IQ  

قال زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، الخميس(13 كانون الثاني 2022)، إن أطرافاً تدّعي المقاومة تقصف السفارة الأمريكية لتأخير انسحاب القوات الأجنبية من البلاد. 


وكتب الصدر تغريدة عبر تويتر تابعها موقع IQNEWS،أن "هناك أطراف تدعي المقاومة، وتدعي ضرب : (السفارة الأمريكية) في المنطقة الخضراء وقد أصابت المدنيين والأطفال والنساء وهدمت صروح العلم والتربية، فلا ينبغي على الشعب أن تنطلي عليه مثل هذه الحركات". 


وأضاف، أنه "يقومون بذلك من أجل تأخير إنسحاب القوات الامريكية من العراق لكي تبقى لهم ذريعة إستعمال السلاح ويبقى مصير الشعب بيدهم فلا وجود لهم من دون وجود المحتل ولكي يعرقلوا مسيرتنا بإخراجه من خلال مجلس الأمن والأمم المتحدة وبطرق دولية وتحت طائلة القانون". 

وختم الصدر، قائلاً: "عاش الشعب .. ولتصمت أصوات العنف التي تعرض الشعب والدولة للخطر وزعزعة الأمن".

وفي وقت سابق من مساء اليوم، أعلنت خلية الإعلام الأمني، إصابة طفلة وامرأة بجروح جراء القصف بـ3 صواريخ على السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء وسط بغداد.

أخر الأخبار

الأكثر قراءة